منتديات إسلامي 4 يو
السلام عليكم
أخى الزائر / أختى الزائرة إذا أعجبك المنتدى فنحن نتشرف بإنضمامك لأسرتنا ونتمنى أن تستفيد وتفيد فنتمنى أن تسجل معنا إذا كنت زائر وأن تدخل للمنتدى إذا كنت عضو معنا
ونشكرك لزيارتك

إدارة المنتدى
منتديات عطر قلبي

فعاليات المنتدى





أهلا وسهلا بك إلى منتديات إسلامي 4 يوي.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.


الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
المواضيع المضافه مؤخراً
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
الإثنين نوفمبر 20, 2017 4:09 pm
الأربعاء أكتوبر 28, 2015 3:49 pm
الثلاثاء أكتوبر 27, 2015 2:39 pm
الأربعاء أكتوبر 21, 2015 4:58 pm
الأربعاء أكتوبر 21, 2015 4:04 pm
الأربعاء أكتوبر 21, 2015 1:18 pm
الثلاثاء أكتوبر 20, 2015 5:11 pm
الثلاثاء أكتوبر 20, 2015 2:31 pm
الثلاثاء أكتوبر 20, 2015 12:23 pm
الأحد أكتوبر 18, 2015 3:02 pm



منتديات إسلامي 4 يو :: القسم العام :: الاسلامي العام

شاطر
الخميس فبراير 19, 2015 6:02 pm
المشاركة رقم:
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
...::|إسلامي مميز|::...
الرتبه:
الصورة الرمزية

avatar

البيانات
الدولة : الجزائر
ذكر
عدد المساهمات : 485
النقاط : 1455
السٌّمعَة : 0
mms

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو


مُساهمةموضوع: من لا يعرف نفسه لا يعرف خالقه .... فريق الريان الخميس فبراير 19, 2015 6:02 pm



من لا يعرف نفسه لا يعرف خالقه .... فريق الريان



إن الحمد لله تعالى نحمده ونستعينه ونستغفره ونعوذ بالله تعالى من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا من يهد الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادى له واشهد أن لا اله إلا الله وحده لا شريك له واشهد أن محمداً عبده ورسوله.
(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلاَ تَمُوتُنَّ إِلاَّ وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ )
(يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيراً وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيباً )
(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلاً سَدِيداً (70) يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَن يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزاً عَظِيماً )






من لا يعرف نفسه لا يعرف خالقه






من لم يعرف نفسه كيف يعرف خالقه ؟
فاعلمإن الله تعالى خلق في صدرك بيتاوهو القلب ، ووضع في صدره عرشا لمعرفته ، يستوي عليه المثل الأعلى ، فهو مستوٍ على عرشه بذاته ، بائن من خلقه.




والمثل الأعلى من معرفته ومحبته وتوحيده مستوٍ علىسرير القلب ، وعلى السرير بساط من الرضا ، ووضع عن يمينه وشماله مرافق شرائعهوأوامره ، وفتح إليه بابا من جنة رحمته والأنس به والشوق إلى لقائه ، وأمطره منوابل كلامه ما أنبت فيه أصناف الرياحين والأشجار المثمرة من أنواع الطاعات والتهليلوالتسبيح والتحميد والتقديس ، وجعل في وسط البستان شجرة معرفة ، فهي تؤتي أكلها كلحين بإذن ربها من المحبة والإنابة والخشية والفرح به والابتهاج بقربه ، وأجرى إلىتلك الشجرة ما يسقيها من تدبر كلامه وفهمه والعملبوصاياه.
وعلق في ذلك البيت قنديلا أسرجه بضياء معرفته والإيمان به وتوحيده ،فهو يستمد من شجرة مباركة زيتونة لا شرقية ولا غربية يكاد زيتها يضيء ولو لم تمسسهنار ، ثم أحاط عليه حائطا يمنعه من دخول الآفات والمفسدين ومن يؤذي البستان فلايلحقه أذاهم ، وأقام عليه حرسا من الملائكة يحفظونه في يقظته ومنامه ، ثم أعلم صاحبالبيت والبستان بالساكن فيه ، فهو دائما همه إصلاح السكن ولم شعثه ليرضاه الساكنمنزلاً ، وإذا أحس بأدنى شعث في السكن بادر إلى إصلاحه ولمه خشية انتقال الساكن منه، فنعم الساكن ونعم المسكن.
فسبحان الله رب العالمين ، كم بين هذا البيت وبيت قداستولى عليه الخراب ، وصار مأوى للحشرات والهوام ومحلا لإلقاء الأنتان والقاذوراتفيه ، فمن أراد التخلي وقضاء الحاجة وجد خربة لا ساكن فيها ولا حافظ لها وهي معدةلقضاء الحاجة ، مظلمة الأرجاء منتنة الرائحة قد عمها الخراب وملأتها القاذورات ،فلا يأنس بها ولا ينزل فيها إلا من يناسبه سكناها من الحشرات والديدان والهوام ،الشيطان جالس على سريرها ، وعلى السرير بساط من الجهل ، وتخفق فيه أهواء وعن يمينهوشماله مرافق الشهوات ، وقد فتح إليه باب من حقل الخذلان والوحشة والركون إلىالدنيا والطمأنينة بها والزهد في الآخرة ، وأمطر من وابل الجهل والهوى والشركوالبدع ما أثبت فيه أصناف الشوك والحنظل والأشجار المثمرة بأنواع المعاصيوالمخالفات ، من الزوائد والتنديبات والنوادر والهزليات والمضحكات والأشعارالغزليات والخمريات ، التي تهيج على ارتكاب المحرمات وتزهد فيالطاعات.
وجعل في وسط الحقل شجرة الجهل به والإعراض عنه ، فهي تؤتي أكلها كلحين من الفسوق والمعاصي واللهو واللعب والمجون والذهاب مع كل ريح واتباع كل شهوة ،ومن ثمرها الهموم والغموم والأحزان والآلام ، ولكنها متوارية باشتغال النفس بلهوهاولعبها ، فإذا أفاقت من سكرها أحضرت كل هم وغم وحزن وقلق ومعيشة ضنك ، وأجري إلىتلك الشجرة ما يسقيها من اتباع الهوى وطول الأملوالغرور.
ثم ترك ذلك البيت وظلماته وخراب حيطانه بحيث لا يمنع منه مفسد ولاحيوان ولا مؤذ ولا قذر ، فسبحان خالق هذا البيت وذلك البيت ، فمن عرف بيته وقدر مافيه من الكنوز والذخائر والآلات انتفع بحياته ونفسه ، ومن جهل ذلك جهل نفسه وأضاعسعادته، وبالله التوفيق.
سئل سهل التستري‏ :‏ الرجل يأكل في اليوم أكلة‏؟‏
قال‏:‏ أكل الصديقين
قيل له‏ :‏ فأكلتين‏؟‏
قال‏ :‏ أكل المؤمنين
قيل له‏ :‏ فثلاث أكلات‏؟
فقال‏:‏ قل لأهله يبنوا لهمعلفاً.
قال الأسود بن سالم‏ :‏ ركعتين أصليهما لله أحب إلي من الجنة بمافيها ، فقيل له ‏:‏ هذا خطأ
فقال ‏:‏ دعونا من كلامكم ، الجنة رضا نفسي ،والركعتان رضا ربي ، ورضا ربي أحب إلي من رضانفسي

العارف في الأرض ريحانة من رياحين الجنة ، إذا شمها المريد اشتاقتنفسه إلى الجنة

وقلب المحب موضوع بين جلال محبوبه وجماله ، فإذا لاحظجلاله هابه وعظمه ، وإذا لاحظ جماله أحبه واشتاق إليه.

وصلى الله وسلم على نبينا محمد وآله وصحبه.

وآخرُ دَعْوانا أنِ الحَمْدُ لله رَبِّ العالمينَ،


سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك.



المصدر :
كتاب الفوائد لابن قيمالجوزية


تحقيق الشيخ عبد السلام شاهين


دار الكتب العلمية ص198الطبعة الرابعة




-------------------------------------------------------------------





۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞
إِنَّ اللَّهَ وَمَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا
۞ ۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞۞

إنَّ النبيَّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم خرَج علينا، فقُلْنا :

يا رسولَ اللهِ، قد عَلِمْنا كيفَ نُسَلِّمُ علَيكَ، فكيفَ نُصلي علَيكَ ؟

قال : ( قولوا : اللهم صلِّ على مُحمدٍ، وعلى آلِ مُحمدٍ، كما صليْتَ على آلِ إبراهيمَ، إنَّك حميدٌ مَجيدٌ .

اللهم بارِكْ على مُحمدٍ، وعلى آلِ مُحمدٍ، كما باركْتَ على آلِ إبراهيمَ، إنَّك حميدٌ مجيدٌ ) .
الراوي: كعب بن عجرة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 6357
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]











توقيع : the best soon






الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة




Powered by vBulletin®, Copyright ©2000 - 2012

Jelsoft Enterprises Ltd. J